data="http://portsaidhistory.com/themes/Magedfci/xspf_player_slim.swf?playlist_url=http://portsaidhistory.com/themes/Magedfci/test.xspf&autoplay=1&autoresume=1">

أحدث الصور

في مبنى القبة ببورسعيد أثناء توجه الزعماء الثلاثة جمال عبد الناصر وخرشوف رئيس الإتحاد السوفيتي وعبد السلام عارف رئيس العراق لركو

أحدث الفيديوهات

موقع تاريخ بورسعيد
نحن قوم لنا مع الشهادة والشهداء تاريخ طويل‏,‏ هذا قدرنا ونحن به راضون‏,‏ لا نكتفي بذرف الدموع فحسب علي كل شهيد منا‏,‏ استشهد بطلا كأعظم ماتكون الشهادة‏,‏ واعطي وطنه انبل وأشرف مايكون العطاء‏,‏ وإنما نحرص ايضا علي الكثير من الوان التكريم والتقدير لتخليد شهدائنا في مناسبات عديدة حتي تقرر بعد حرب اكتوبر الم
منقول من الأهرام 9 مارس 2008 دراسة ميدانية وثائقية يكتبها‏:‏ محمود مراد
135126.jpg
يوم الشهيد ‏9 مارس‏1969‏ وهو اليوم الذي استشهد فيه الفريق عبد المنعم رياض رئيس أركان حرب القوات المسلحة وهو في الصفوف الأولي لقواتنا حيث كان يتفقد جنوده في معركة الاستنزاف‏,‏ ليمثل استشهاده حدثا نادرا في التاريخ العسكري‏,‏ وليسجل التاريخ شهادة بطل عسكري مصري قدم روحه فداء لبلده ‏، ولتكون شهادته دروسا لأبنائه من ضباط وجنود
عملية الغواصة 24 التي إستمرت داخل المواني الإسرائيلية 30 يوما كاملاً دون أن تكتشف ، تجسد في الحقيقة مدى الخبرات التي إكتسبتها القوات البحرية أثناء حرب الإستنزاف .     
111 (1).jpg
كتب عبده مباشر :من رحم هزيمة يونيو‏1967,‏ ولد قرار معركة أكتوبر‏1973,‏ ومن ثنايا النكبة انفجرت ارادة التحدي‏,‏ لاستخلاص الكرامة المهدرة واستعادة الكبرياء الذي بعثرته علي رمال سيناء طوابير جنرالات إسرائيل الثلاثة يوفيه وشارون وتال‏,‏ المدرعة وهي تتقدم بسرعة باتجاه شاطيء القناة‏,‏ هذه الطوابير الثلاثة لم تجد في سيناء قيادة أو قوة عسكرية توقفها أو تحد من اندفاعها‏.‏ عندما انهارت قيادات مصر السياسية والعسكرية علي وقع نتائج صدام يونيو الحزين‏,‏ لم تنهر مصر ونهض من بين النيران التي أحرقت القلوب أبناء لمصر راعهم ماحدث‏.‏ وكانت الخطوة الأولي التماسك والتغلب علي الآلام والعمل للخروج من هذا النفق الم
فى أعقاب يونية 1967 أرسل رئيس تحرير مجلة دير شبيجل الألمانية الغربية خطابا إلى السيدة جولدا مائير رئيس وزراء إسرائيل قال فيه بكل إنبهار " إننى يا سيدتى أشعر بالأسف الشديد لأننى أصدرت ملحق المجلة الخاص بالانتصار الإسرائيلى باللغة الألمانية ، إننى سأفرض على المحررين فى دور الصحف التى أملكها أن يتعلموا العبرية ... لغة جيش الدفاع الذى لا يقهر "
كنت بالأمس في نقاش إيجابي مع أحد المعجبين بالرئيس السادات ، وكانت مناقشة رزينة تطرقنا فيما تطرقنا إليه من النقاش إلى موضوع الثغرة في حرب أكتوبر ، ولما كان جميع المقربين يعلمون موقفي من الرئيس السادات وإعجابي بسياساته ، فقد وجدت أنه لزاما ً علي أن أوضح رأيي من هذا الموضوع ، ورأيي هذا يحتمل الصواب ويحتمل الخطأ ، وهو رأي إنسان مصري بسيط لم أكن موجودا ً بغرفة العمليات للقوات المسلحة أثناء حرب أكتوبر ، ولم أكن من صناع القرار ، ولم أكن ولن أكون مؤرخا ً ، ولكنني قاريء للتاريخ ، أصيغ رأيي من حيث قرأت وإستقيت المعلومات ، من الكتب المتوفرة بالأسواق ، ومن الإنترنت ، ومن هنا وجدت أن أقول رأيي وهو رأي ليس للتأريخ ..
قصة حائط صواريخ الدفاع الجوي الذي إستغرق بناؤه 40 يوما ً وكان السبب في تحييد القوات الجوية الإسرائيلية خلال حرب أكتوبر 73 مما سهل عملية العبور وإجتياز خط بارليف  وإتاحة رؤس الكباري على الضفة الشرقية لقناة السويس لم تكن مجرد تجميع جديد مبتكر للصواريخ والمدفعية المضادة للطائرات ، بل كان نقطة تحول للقوات المصرية ، فقد قال موشي ديان يوم 28 أكتوبر بعد غندلاع الحرب أن البذرة الشريرة لهذه الحرب اللعينة قد وضعت في منتصف عام 70 عندما وجه المصريون صواريخهم في حائط الصواريخ أو بمثابة لم نقم بتدميرها في ذلك الوقت .
إسرائيل فى جميع حروبها تعتمد بشكل كبير على قواتها الجوية وتعتبرها ذراعها الطويل وبهذا تحرص على التفوق النوعى والكمى فى هذا المجال.
معركتا لسان بورتوفيق وكبريت فى قطاع الجيش الثالث جسدتا وعكستا الفارق الكبير بين المقاتل المصرى والإسرائيلى فى المعركة الأولى استسلمت القوات الإسرائيلية بعد حصاد دام فقط خمسة أيام رغم النقطة الحصينة التى يحتمون بها كانت بها تشوينات من المواد الغذائية والذخيرة ما يكفى 15 يوم تحت الحصار بينما فى المعركة الثانية صمدت القواة المصرية رغم حصارهم الكامل لمدة 114 يوما ..
رغم أن فرق المشاة الخمس فى قطاعى الجيشين الثانى والثالث قد عبرت قناة السويس وإجتازت خط بارليف وأقامت رءوس الكبارى فى عمق سيناء وخاضت العديد من المعارك المشر
Image069.jpg
قصة حرب أكتوبر 1973 من صباح السادس من أكتوبر حينما صدرت الأوامر للواء عبد الغنى الجمسى رئيس هيئة العمليات بإبلاغ جميع القيادات بمراكز العمليات بنزع خرائط المناورة تحرير 2
Image070.jpg
بينما كان الرئيس السادات ينتظر ما حققته الضربة الجوية الأولى دخل غرفة العمليات ا
Image079.jpg
شهدت مراحل حرب الاستنزاف عبور وحدات من القوات المصرية للضفة الشرقية لقناة السويس وكأنها تتدرب على العبور الأكبر العبو
1193772441.jpg
بدأ التفكير في تنفيذ المشروع بواسطة المهندس اليوناني المصري دانينيوس في نهاية عام 1952
mansory2.jpg
بالتعاون بين موقع تاريخ بورسعيد والمجموعة 73 مؤرخين نقدم هذه السلسلة من البطولاتالمقدمة : يكتبها بكل فخر احمد عبد المنعم زايد

AddThis