data="http://portsaidhistory.com/themes/Magedfci/xspf_player_slim.swf?playlist_url=http://portsaidhistory.com/themes/Magedfci/test.xspf&autoplay=1&autoresume=1">

أحدث الصور

في مبنى القبة ببورسعيد أثناء توجه الزعماء الثلاثة جمال عبد الناصر وخرشوف رئيس الإتحاد السوفيتي وعبد السلام عارف رئيس العراق لركو

أحدث الفيديوهات

موقع تاريخ بورسعيد


 



 


هناك من البعض من يتصور أنه أصبح مؤرخاً ، لأنه شارك في حرب ما ، وأنه يستطيع من موقعه ، الحكم على نتائج حروب وإنتصارات وإنكسارات ، ونجاح سياسات أو فشلها     ، وكان أجدى من ذلك لو أنه روى ذكرياته من موقعه المحدود، الذي أتصور أنه قام فيه بواجبه خير قيام ككل مصري وطني إشترك في هذه المعارك وعرض حياته للخطر من أجل مصر فكتابة التاريخ علم يحتاج إلى دراسات معمقة في أقسام التاريخ بالجامعات – وهو مالم ندعيه - ، وليست هواية يشغل بها نفسه كل من وجد لديه وقت فراغ ، فيتصدى بجراءة للمؤرخين الأكاديميين يتطاول عليهم بما يعرف من معلومات قاصرة ، ويحاول تلقينهم إسلوب البحث العلمي الذي يجهله بالضرورة ويحاول أن يسوق الأحداث بما يرى هو ومع ما يتوافق مع أهوائه .


وعندما يتحول الحوار ، من حوار علمي بين الأكاديميين حول القضايا التاريخية المختلفة ، إلى حوار بين المؤرخين المحترفين وهواة كتابة التاريخ ، فهنا نطلب من الله الرحمة للقراء الذين يتصور بعضهم أن كل ما يقرءونه لأدعياء كتابة التاريخ هو تاريخ أيضاً !

ومن هنا جاءت فكرة إنشاء موقع تاريخ بورسعيد لتوثيق التاريخ من مصادرة الأصليين ومؤرخيه وليس من أدعياء وهواة كتابة التاريخ ، فتاريخ بورسعيد ذاخر بالأحداث ، فبرغم صغر عمر المدينة ، إلا أن تاريخها مليء بالأحداث وذلك لقدرها الذي وضعها في موقعها المفصلي بين الشرق والغرب والشمال والجنوب من العالم ، ولوجودها على البوابة الشمالية من قناة السويس أهم شريان مائي صناعي في العالم .

في رحلة البحث المكثفة في خبايا التاريخ وثناياه وجدنا الكثير والكثير من البطولات والتي لابد من إظهارها للشباب ، ذلك لأننا وجدنا جيلاً جديداً من الشباب ينمو ولا يعرف شيئاً عن تلك الملاحم والبطولات المجيدة ، جيلاً أقصى معلوماته عن الحرب هي عدد من الأفلام الرديئة التي تذاع في ذكرى هذه الحرب أو تلك بإستمرار جعل المشاهدين من الشباب يعزفون عنها ، تلك الأفلام هي كل ما يعرفه الجيل الحالي عن الحرب ، فليس عيبهم أنهم لم يجدوا من يسرد لهم الملاحم
والقصص البطولية التي تشبع رغبات الإنتماء وحب الوطن في وجدانهم ، وإن وجدوا فإن بعض من يسردون لايلتمسون الأمانة المطلقة في السرد !!


 ومن هنا أخذنا على عاتقنا البحث الجيد لإظهار الحقيقة الغائبة أحياناً .وقد إخترنا في تبويب الموقع أن يكون متنوع بين تاريخ بورسعيد و تاريخ مصر الأم والحاضنة و التاريخ العربي بصفتنا العربية و التاريخ الإسلامي حيث ندين ، كما لم يغفل الموقع وجود أبواب تمثل الحاضر بنبضه وحتى لايكون الموقع منعزلاً بعيداً عن الأحداث الراهنة مثل دفتر أحوال بورسعيد ، وكذلك وجود باب للقاءات الموقع بالأبطال الحقيقييين لبعض المعارك والوقائع التاريخية الحقيقية والتي جرت في المعارك على أرض بورسعيد خصوصاً ومصر عموماً .

كما يهتم الموقع أيضاً بالحفاظ على هوية و تراث بورسعيد من حيث المباني البورسعيدية القديمة والتي تمثل تاريخاً لهذه المدينة ، وقد خصص لها أيضاً باباً منفصلاً .

موقع تاريخ بورسعيد يتمنى أن يكون قد غطى جزء مهم من تاريخ بورسعيد ، ويتمنى للقراء الأعزاء الإستفادة بما هو منشور به من مواد حصرية ينفرد بها دون المواقع الأخرى .. ويرحب جداً بآرائكم المهمة والتي بالتأكيد ستضعنا على الطريق الصحيح .

AddThis