data="http://portsaidhistory.com/themes/Magedfci/xspf_player_slim.swf?playlist_url=http://portsaidhistory.com/themes/Magedfci/test.xspf&autoplay=1&autoresume=1">

أحدث الصور

في مبنى القبة ببورسعيد أثناء توجه الزعماء الثلاثة جمال عبد الناصر وخرشوف رئيس الإتحاد السوفيتي وعبد السلام عارف رئيس العراق لركو

أحدث الفيديوهات

موقع تاريخ بورسعيد


مبنى القبة

 

كتب محمد شلبي :

ان ماتتعرض له مديتننا وعشقنا بورسعيد من احداث وظلمات ومظلوميات جعل البعض ف الداخل او الخارج يتحدث فى نقطة ومنطقة ومنطق اراه خطيراخطير خطيرااااااااااااااااااااااااا وهى مصرية بورسعيد وعلاقة بورسعيد بمصرها وعلاقة مصر ببورسعيدها التى اراها علاقة من الحتمية والبديهية بمكان يصعب اصلا التحدث فيه او التفكير به فهى علاقة الجسم باجزاءه المكونة له بالمفهوم الفسيولوجى او كعلاقة البنت بامها بالمفهوم الانسانى التلقائى وهى علاقة الكل باجزاءه وعلاقة الجزء فى اطار كلياته المكونة والمشكلة له .

 

عندما نشرح المسالة بالمنطق الحسابى المجرد المتجرد فاننا نستطيع ان نقول ان بورسعيد المدينة المصرية الاهم والافضل لا يمكن ابدا ابدا ان تقارن بمصر لان المقارنة لا ولم ولن تكون فى مصلحتها مهما كانت افضليتها على سائر المدن الاخرى

 

لما ذا ااااااااااااااااااااااااااااا ؟

لان بورسعيد فى هذه المقارنة المفترضة اصلا وغير المنطقية والغريبة المريبة العجيبة الرهييييييبة سوف تقارن بنفسها ايضا بمعنى اننا اذا قارننا بورسعيد بمصر كاننا نقارنها بنفسها + بقية مصر لانها بطبيعة الاحوال شاء المقارن او رفض فهى بطبيعة الاحوال جزء اصيل مكون ومشكل و متجذر فى مصر ومن مصر .

 

فبورسعيد تقارن عندما تقارن تقارن باخواتها المدن المصرية الاخرى كالاسكندرية والقاهرة والزقازيق وطنطا ودمياط وغيرها على سبيل المثال لا الحصر وانى اراها تفضلهم جميعا جميعا ولا مبالغة وحينها سوف تكون المقارنة مستقيمة منطقية لكن ان نقارنها بمصر فهذا هو الافتراض الابعد والمرفوض المستبعد .

 

واذا تطرقنا الى شعار جديدا رايناه كثيرا فى الشارع البورسعيدى الغاضب الثائر الشاعر بالظلم والقهر وهو شعار (دولة بورسعيد )

 

لماذا سمعنا بهذا الطرح اصلاااااااااااااا ؟

انى متردد فى تفسير ووصف هذا الجراح ومعرفة اسبابة لانه يؤجج الجراح المتهبةاساسا ولكن لابد من المكاشفة .

فقد يرى البعض شعار دولة برسعيد مجرد ورقة ضغط ورسالة سياسية ضاغطة على عاصمة السلطان ف القاهرة حتى ينظروا الى هذه المدينة العبقرية ومطالبها والايظلموها او يتاجروا ويجاملوا غيرهم على حسابها وان ينصفوها من بعد ظلم واجحاف وبخس شديد طال زمنه وزمانه

 

ويراه البعض الاخر انه مجرد تعبير عن غضب او ثورة وبركان شعبى انتشر فى الشارع البورسعيدى رافضا للظلم ومنددا للطاغوت والاستبداد الذى مارسته وتمارسه العاصمة ضد بورسعيد وشعبها العظيم وامام هذا الغضب والحزن خصوصا الذى ارتبط بدم الابرياء من ابناء بورسعيد الذين سقطوا بعد النطق الاحكام الاخيرة من حيث لا سبب ولا منطق ولا مبرر ولا تفسير .

 

ويرى الاخرون شعار (دولة بورسعيد)هى رؤية جديدة صحيحة مصححة من ابناء بورسعيد من الوضع الحالى المرفوض الى الوضع المفترض ان تكون عليه مدينة عبقرية فريدة متفردة مثل بورسعيد بمعنى ان هذه البورسعيد المظلومة المهمشة التى لا تنظر اليها العاصمة صحيح النظرة يمكن ان يجعلها ابنائها دولة بمعى (التطوير والبناء والاستثمار الامثل ) وليس بالمعنى السياسى للدولة طالما فشلت الدولة فى ادارتها واستثمار موقعها وظروفها وطبيعتها .

 

ويمكن تفسير هذا الشعار بانه نتيجه احساس من شباب بورسعيد بانهم ضحية دولة فاسدة ظلمتهم كثيرا فلم ينالوا من خير ومقدرات بلدهم بورسعيد الا القليل القليل فالوظائف ف المرافق الاستراتيجية الهامة العامة والخاصة فى بورسعيد يزاحمنا فيها ابناء المحافظات الاخرى الذين هم اهلونا واحبابنا ولكن هذا ضد منطق الاولويات والاحقيات فى اسبقية التوزيع .

 

ولم تعبأ هذه الدولة بوضع بورسعيد فى ظلمها بل استمرت واستبدت وقتلت المنطقة الحرة بقصد او غير قصد ولم تمنع التهريب ثم لم تاخد بورسعيد حظها من اموال من ايرادات القناة و الغاز او الموانىء او المرافق الهامة على ارضها

 

ربما كانت هذه هى ملخص للتفسيرات والتبريرات والرؤى التى يراها قطاعات من شباب بورسعيد وابنائها

ولكن للانصاف الانصاف ان شعار استقلال مدينة عن مصرها ليس فى بورسعيد وحدها فشباب الاسكندرية مثلا يرفعون مثل هذا الشعار وكذلك المحلة وكذلك السويس والاسماعيلية للاسف بل بالعكالذين رفع بعضهم شعار دولة قناة السويس

اذن هى حالة يا ئسة بائسة ظهرت فى اماكن ومدن وشوارع كثير فى مصر كلها وليست فى بورسعيد وحدها مابين غاضبا او رافضا او صاخبا او شاعرا بظلم او طالبا بقصاص او راغبا فى عدل

 

لكنى ادين الى الله ان اغلب هذه المطالبات فى عمومها لن تخرج عن عفوية الثائرين وتلقائية الغاضبين ونبل المطالبين بالحق ولو بغير علم او فهم المهم حسن المقصد وطيب المراد

 

الاهم الان هو ان نقتل ونفحم هذه الفكرة الشيطانية الشاذة(استقلال دولة بورسعيد ) حتى ولو صدرت عفوية او تلقائية او على سبيل الغضب ورفض الظلم

فانى اؤكد ان بورسعيد المدينة العبقرية الافضل والاهم لا تمتلك مقومات واعتبارات الدولة على المستوى الجيو سياسى رغم مقوماتها الجغرافية التى لا تتوافرفى دول بل قارات رغم عبقرية موقعها وتفرد واقعها وتميز موانيها الا ان موضعها لا يسمح لها بقيام اى دولةاو شبه دولة اصلا فبورسعيد تمتلك موقع وجغرافية عبقرية لا مثيل لها ف العالم لكنها تفتقد العناصر الجيو سياسية لقيام الدول وهذا هو الفرق الذى اشار له واليه جمال حمدان فى الفرق بين الموقع والموضع فان بورسعيد الموقع هى الافضل والاهم لكن الموضع اقل افضلية اى (محدودية السكان والمساحة والتمدد )التى يقصد بها الموضع فاننا مشروع مدينة محورية عالمية فىالتجارة الدولية النقل البحرى واللوجستى والترانزيت لا منافس له ولكن مشروع دولة ضعيفة جدا لا يمكن ان تقوم اصلا ابدا

فبورسعيد تفتقد الى المقومات الجيوسياسية لقيام دولة رغم انها افضل مدينة مصرية على المستوى الجيو استراتيجى علاوة على انها ستكون عاجزة عن تامين احتياجاتها والتزاماتها وحماية نفسها امام المطامع العالمية وستكون اصلا محاطة بمصر من كل الجوانب وبالتالى مستحيل تنفيذ هذه الفكرة علاوة على التشابكبين اهل بورسعيد واهاليهم ف المحافظات الاخرى فبورسعيد نسميها نحن اهل التاريخ (عصير مصر ) فكل او اغلب اهل بورسعيد ينتمون ويتشابكون بشكل او باخر مع اقاربهم المصريين ف المحافظات المصرية الاخرى .

وفى النهاية اوجه رسالتى الى الغاضبين فى بورسعيد مؤكدا اننا كبورسعيدية مصريييين مصرييين مصريييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين

ولم ولن ينافسنا احدا فى مصريتنا

ومهما تعرضنا لظلم او بخس او حتى قتل سوف نقف امام الظلم والاستبداد ونقول للظلم لالالالا لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا والف الف لا

وسيكون سلاحنا امام ظلم الظالمين بعد عون الله سيكون سلاحنا هو مصريتنا مصريتنا التى تشتمل على بورسعيديتنا

 

فبورسعيديتنا جزء من مصريتنا وليست شىء اخر او جنسية اخرى

فبورسعيدية البورسعيدية وسكندرية الاسكندرانية ودمياطية اهل دمياط ومحلاوية المحلاوية وطنطاوية الطنطاوية وقاهرية القاهراوية جزء من مصريتهم جميعا فهى نفاط على خط مستقيم واحد لا ولم ولن تخرج عنه او منه كما بورسعيديتنا جزء من مصريتنا بل بالعكس فنحن اهل بورسعيد اولى المصريين جميعا بمصريتهم

ان اولى المصريون بمصريتهم اهل بورسعيد وشعب بورسعيد المظلومين المقهورين المهمشين من دولة ظالمة فاشلة مهما استبدت ستظل وستبقى بورسعيد مصرية بل اقول هى مصر الصغيرة أالمصغرة المختصرة فى مدينة وستبقى مصر هى بورسعيد الكبيرة او بورسعيد +الظهير الخلفى الساند المساند لها من مدن مصر الاخرى

 

نحن مصريون اكثر من سبابينا وشتامينا وبخاسينا ومشوهينا لاننا ابناء هذه المدينة العبقرية بورسعيد المصرية البهية العلية العفية مهما ظلمنا الظالمون او قتلنا القاتلون اووصمنا المغرضون بالاباضيل والاكاذيب والافتراءات

 

وليتذكر البورسعيدية جميعا ان نادينا الذى نعشقه هو (النادى المصرى البورسعيدى )الذى كما نقول بقوة( اسمه على اسم بلادى )

فلتتقوا الله جميعا فى بورسعيدكم ولتتقوا اللف فى مصركم مصركم


<!--[if !supportLineBreakNewLine]-->
<!--[endif]-->

محمد شلبي

يناير 2013

 

لم يتم تقييم الموضوع حتى الآن

AddThis